Send a message

اتصل بنا

Contactez-nous

الأخبار
1 يوليو 2019

الدورة العادية لمجلس جهة سوس ماسة

عقد مجلس جهة سوس ماسة يوم الاثنين 27 شوال 1440 الموافق ل 01 يوليوز 2019 على الساعة العاشرة صباحا بقاعة الاجتماعات بمقر عمالة انزكان ايت ملول، دورته العادية لشهر يوليوز 2019، تحت رئاسة السيد ابراهيم حافيدي وبحضور أغلبية السادة أعضاء المجلس كما حضر إلى جانبهم السيد والي جهة سوس ماسة عامل عمالة اكادير اداوتنان، عمال عمالتي وأقاليم الجهة، مدراء المصالح الخارجية، رؤساء الغرف، رؤساء المجالس الإقليمية، رجال الإعلام وموظفي إدارة الجهة.

وقد اعتمد المجلس النقاط المدرجة بجدول أعمال الدورة بعد دراستها بحيث كان النقاش بناء بين أعضاء المجلس، وأبان على حس المسؤولية التي يتحلى بها مختلف مكوناته، وقد لامس جدول أعمال الدورة عدة ميادين تندرج كلها في إطار مواصلة تنفيذ وتنزيل الإستراتيجية الجهوية التي تبناها المجلس ضمن برنامجه التنموي.

وفي مستهل أشغال هذه الدورة قدم السيد إبراهيم حافيدي رئيس مجلس الجهة كلمة تطرق فيها إلى جدول أعمال الدورة وأهمية انعقادها بمدينة انزكان، وكانت فرصة قدم فيها السيد الرئيس عرضا حول الاستثمارات والمشاريع المنجزة والمبرمجة من طرف إدارة جهة سوس ماسة والوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع بعمالة انزكان ايت ملول.

ثم انتقل السادة والسيدات أعضاء المجلس إلى التداول والتصويت على نقط جدول أعمال الدورة، والذي تضمن 31 نقطة تغطي محاور استراتيجية موزعة على الشكل التالي:

في الميدان المالي:
صادق مجلس الجهة على التحويلات وإعادة البرمجة في الجزء الثاني من الميزانية، على مخصصات الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع وطلب قروض من صندوق التجهيز الجماعي، وعلى الزيادة في رأسمال شركة التنمية الجهوية سوس ماسة للتنمية السياحية والزيادة في رأسمال شركة أليبوليس، و تمويل انجاز الدراسات المتعلقة بمشروع الخط الأول من الحافلات ذات مستوى عالي الجودة.  

في الميدان الاقتصادي، جذب الاستثمار وإنعاش التشغيل والدعم السياحي :
صادق مجلس الجهة على مجموعة من مشاريع الاتفاقيات ذات صلة بمخطط التسريع الصناعي، ودعم الاقتصاد الاجتماعي والمنتجات الجهوية، ومناطق للأنشطة التقليدية والحرفية، ومشاريع تربية الأحياء البحرية، و تأهيل 16 سوق متواجد بمراكز الجماعات بالوسط القروي مساهمة في انعاش الأنشطة الغير الفلاحية به، إضافة إلى مشروع تجديد و إعادة تأهيل الوحدات الفندقية الذي سيتم انجازه من طرف شركة التنمية الجهوية " التنمية السياحية سوس ماسة".

في الميدان البيئي، مكافحة التلوث الصناعي والحماية من الفيضانات:
في إطار مواصلة تنزيل مخطط الاحتباس الحراري، صادق مجلس الجهة على مجموعة من مشاريع الاتفاقيات تهم الحماية من الفيضانات، والمساهمة في مكافحة الثلوث الصناعي، وانجاز مشاريع التطهير السائل.

في الميدان الثقافي والاجتماعي:
في إطار التنشيط الثقافي والرياضي والترفيه، صادق مجلس الجهة على مشاريع تهم المساهمة في التظاهرات الثقافية والعلمية  والرياضية، وعلى تنظيم المهرجانات الثقافية بربوع الجهة.

في ميدان النقل، الدراسات الجيو علمية، تأهيل المراكز وتزويد العالم القروي بالكهرباء وتهيئة محاور طرقية:
في إطار مواصلة تنزيل برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالجهة، صادق مجلس الجهة على مجموعة من مشاريع الاتفاقيات تهم التزويد بالكهرباء بالوسط القروي وتهيئة محاور طرقية، بالإضافة إلى اتفاقية شراكة من أجل تأهيل مراكز الجماعات بالوسط القروي ( 149 جماعة مستهدفة) والتي خصص لها غلاف مالي قدره  1 181,114 مليون درهم، وانجاز مشروع في ميدان الأبحاث والدراسات الجيو علمية داخل تراب الجهة.
وفي ختَام أشْغال الدورة تقدم السيد رئيس مجلس جهة سوس ماسة أصالة عن نفسه ونيابة عن مكتب وأعضاء مجلس الجهة، ببرقية ولاء لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله، تلاها السيد محمد الراجي كاتب مجلس الجهة.